المفوضية تفتتح المنتدى شبة الاقليمى حول التسجيل والتصويت خارج البلاد

تحت أشراف المفوضية الوطنية العليا للانتخابات وبالتعاون مع فريق الامم المتحدة لدعم الانتخابات في ليبيا انعقد بفندق كورنثيا بمدينة طرابلس (ليبيا) يومي 24-25 سبتمبر الجاري (المنتدى شبه الاقليمي للتسجيل والتصويت خارج البلاد) بمشاركة وفود كل من مصر وتونس و بالإضافة إلى ليبيا بصفتها الدولة المستضيفة.

يهدف المنتدى إلى التعرف على الاستراتيجيات والطرق والاساليب المتعلقة بالتسجيل والتصويت خارج البلاد من خلال دراسة مقارنة بين تجارب الدول المشاركة، إلى جانب استعراض جملة من التجارب العالمية مثل اسبانيا والعراق و بعض اساليب التصويت بالخارج بإستخدام التكنولوجيا المتاحة.

وقد افتتح السيد “نوري العبار” رئيس مجلس المفوضية المنتدى بكلمة ترحيب بالحضور أكد خلالها على اهمية هذه المنتديات في زيادة المعرفة الانتخابية وتبادل الخبرات والرفع من مستوى عمل المفوضيات في العالم.

اعقبه السيد “جورج شاربنتي” نائب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة والمنسق المقيم لشؤون الإنسانية ببعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، كلمة اكد فيها دعم الانتخابات في ليبيا بشتى الطرق الممكنة.

كما القى السيد “عمر أبوليفة” عضو المؤتمر الوطني العام كلمة اكد من خلالها دعم المؤتمر للمسار الديمقراطي في ليبيا و العمل مع المفوضية لانجاح انتخابات الهيأة التأسيسية لصياغة الدستور.

تولى السيد “عبدالحكيم بالخير” عضو مجلس المفوضية، الاعلان عن افتتاح المنتدي ومتابعته ، في حين استعرض السيد “خالد الساحلي” عضو مجلس المفوضية التجربة الليبية للتصويت بالخارج لانتخابات المؤتمر الوطني العام 2012.

وفى نهاية اعمال المنتدى، اختتم المنتدى بكلمة من السيد “عماد السائح” نائب رئيس مجلس المفوضية، شكر فيها الحاضرين من الوفود المشاركة والخبراء والبعثات الدبلوماسية، فيما القى السيد “كارلوس فالينسويلا” رئيس الخبراء الفنيين للمساعدة الانتخابية في كلٍ من ليبيا وتونس ومصر، كلمه شكر فيها دولة ليبيا ممثله في المفوضية الوطنية العليا للانتخابات على استضافتها لهذا الحدث الانتخابي الهام وحسن التنظيم من قبل اللجنة التحضيرية للمنتدى .