تواصل أعمال الصيانة والتجهيز والتأثيث للمركز الإعلامي بالمفوضية

مع بدء العد التنازلي ليوم الاقتراع والذي حددته المفوضية الوطنية العليا للانتخابات يوم 20 فبراير 2014، تستعد المفوضية لافتتاح المركز الإعلامي، كمرفق حيوي يتولي تنسيق المتطلبات الإعلامية والتواصل مع القنوات ومع الإعلاميين بالداخل والخارج، ودعمهم بالمعلومات المتعلقة بالعملية الانتخابية.

وأعلن السيد عبد الحكيم الشعاب، عضو مجلس المفوضية المكلف بمتابعة تجهيز المركز، أن مستوى تنفيذ مراحل المركز الإعلامي سيصل إلى نسبة ما بين 95- 100% يوم الأربعاء المقبل. جاء ذلك في تصريح له لموقع المفوضية الالكتروني وذلك على هامش جولته التفقدية للمركز صباح اليوم الأحد 9 يناير 2014، رفقة رئيس وأعضاء مجلس المفوضية .

وأضاف الشعاب أن مستوى الإنجاز بالنسبة لأعمال المقاولات يصل حاليا إلى 70% ، وتم استكمال تجهيزات الصوت والصورة مضيفا أنه تم التعاقد مع شركة للطباعة ستقوم خلال يومين بتسليم الملصق الخاص بالخلفية. كما تم التعاقد مع شركة إدارة الحدث، وستقوم بتجهيز الشبكة الأرضية خلال يومين.

وحول تنظيم مهام القائمين على العمل بالمركز الإعلامي، قال: “المفوضية شكلت لجنة لمتابعة عملية التجهيز تتكون من بعض أعضاء إدارة التوعية والعلاقات، وهو فريق يشرف على عملية التجهيز، أما فيما يخص العمل الإعلامي فإن المفوضية تعول على فريق الإعلام لنشر أخبار العملية الانتخابية ومخرجاتها، وسوف يتم التنسيق في هذا الشأن“. وأضاف: “هذا العمل يعتبر إنجازا بصفة عامة مقارنة بالإمكانيات المتاحة والوقت الضيق، ففي خلال فترة وجيزة وببعض أعمال التصاميم والصيانة استطعنا تحويل المكان إلى مركز مجهز يحقق أغراضا إعلامية“.