تأثير خطاب الكراهية على العملية الانتخابية

تأثير خطاب الكراهية على العملية الانتخابية

عُقد صباح اليوم الخميس بمقر المفوضية الوطنية العليا للانتخابات، اجتماع مشترك بين المفوضية، ومنظمة ممكن للتوعية والإعلام، حول تأثير خطاب الكراهية على العملية الانتخابية.

حضر الاجتماع عضوا مجلس المفوضية، السيد/ عبدالحكيم بالخير، والسيد/ أبوبكر مردة، وكذلك السادة مُديرو الإدارات، والمكتب القانوني، وفريق إدارة التوعية والعلاقات المُشارك في الجلسات الحوارية السابقة مع منظمة ممكن، التي حضر الاجتماع منها، منسق المشروع، السيد/ محمود الزليطني، والسيد/مُعاذ المنتصر، والسيدة/ مارن أبودية.. والسيدة/ أميرة هويسة، من المؤسسة الدولية للنظم الانتخابية (IFES).

حيث تم خلال الاجتماع تقديم عرض مرئي من قبل المنظمة، حول رصد وتقييم تأثير خطاب الكراهية على العمليات الانتخابية السابقة، والحدّ من تأثيره في العمليات الانتخابية القادمة.

تلا ذلك نقاش حول كيفية رصد خطاب الكراهية، والجانب القانوني في الحد منه، وكذلك دور الوسائل والوسائط الإعلامية في ذلك.

وفي ختام الاجتماع قدَّمت المنظمة الدليل التوعوي المعنون بـ( خطاب الكراهية في الحملات الانتخابية.. دليل للفاعلين في الحملات الانتخابية)، للمفوضية الوطنية العليا للانتخابات.