(المعوقات التي اعترضت المرأة كمراقبة على الانتخابات) ورشة عمل جديدة بالمفوضية

(المعوقات التي اعترضت المرأة كمراقبة على الانتخابات) ورشة عمل جديدة بالمفوضية

نظمت وحدة تمكين المرأة بالمفوضية الوطنية العليا للانتخابات الاثنين 14 أغسطس 2017، ورشة عمل لمناقشة المعوقات والتحديات التي واجهت المرأة المراقبة خلال الانتخابات السابقة، وحضر الورشة عضو مجلس المفوضية السيدة رباب حلب ومسؤول وحدة تمكين المرأة السيدة أريج العجيلي وعدد من المراقبات السابقات وموظفات المفوضية. افتتحت الجلسة السيدة (حلب) موضحة أن الهدف من هذا اللقاء هو بحث المعوقات التي واجهت المرأة فيما يخص إجراءات المفوضية من حيث تسجيل المرأة للاعتماد كمراقبة انتخابية، وناقشت في معرض حديثها أهمية دور المراقبة في تعزيز شفافية ومصداقية الانتخابات، مشيرة إلى التراجع في أعداد المشاركات في المراقبة خلال الانتخابات الأخيرة مقارنة بانتخاب المؤتمر الوطني العام.

وأدارت الجلسة السيدة (العجيلي) التي طرحت للنقاش جملة من المحاور من بينها: الهدف من التسجيل للمراقبة الانتخابية والعوائق الثقافية والاجتماعية التي تحول دون مشاركة المرأة في عملية المراقبة. واستعرضت المشاركات تجاربهن في عماية التسجيل والمراقبة موضحات لأهم العراقيل التي اعترضت طبيعة عملهن، وأجابت السيدة ملاك الشلي من وحدة اعتماد المراقبين على الأسئلة والملاحظات التي طرحتها المشاركات، والتي تم إدراجها ضمن الصياغة النهائية لتوصيات الورشة.

20883924_1090934957705960_1981965955_o20864256_1090934734372649_1831896141_n20864179_1090934601039329_677433759_n20864408_1090934704372652_1291899669_n20864535_1090934647705991_1465368114_n20863982_1090934541039335_1787945222_n

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial