3Y5A1049

رئيس غرفة العمليات الرئيسية بالمفوضية: يجب أن يعي المواطن أهمية حصوله على بطاقة الناخب

صرح رئيس غرفة العمليات الرئيسية بالمفوضية الوطنية العليا للانتخابات، بأن سير العمل في مراكز توزيع بطاقة الناخب تسير وفق المخطط لها، مثمناً جهود العاملين في هذه المراكز وحرصهم على التعامل مع الناخبين وتسليم بطاقاتهم في انسب الظروف، محاولين تذليل أي صعوبات قد تحيل دون تسلمهم لها، مشيداً بتعاون الجهات الأمنية المكلفين بتأمين هذه المراكز، وعن سير العمل في مراكز توزيع بطاقة الناخب قال “القصبي”: –

من خلال متابعتنا اليومية للسير العمل في مركز توزيع بطاقة الناخب وتقارير الغرف الفرعية المرتبطة مباشرة بغرفة العمليات الرئيسية تم تسجيل بعض الملاحظات أبرزها، حضور الناخب لاستلام بطاقاته بدون إثبات هوية وإصراره على ذلك، أو محاولته استلام البطاقة بالنيابة عن ناخب أخر، بالرغم من التنويه والإعلان الاستلام سيتم بالحضور الشخصي، في هذه الحالة مدير المركز أو الموظفين لا يستطيعون تسليم البطاقة ولان القانون لا يسمح بذلك.

الجدير ذكره ان غرفة العمليات تعتبر حلقة الوصل بين الإدارة العامة للمفوضية ومكاتب الادارة الانتخابية التابعة لها والبالغ عددها 25 مكتب، وان الغرفة مجهزه بجميع تقنيات الاتصال الحديثة وعلى جاهزية كاملة للتعامل والتواصل واستقبال الشكاوى وإحالتها إلى إدارة العمليات الانتخابية، وهي الإدارة المسؤولة عن تنفيذ العملية الانتخابية.

وفي الختام نحث جميع الناخبين المسجلين بسجل الناخبين بضرورة الإسراع لاستلام بطاقاتهم حتى يتمكنوا من الإدلاء بأصواتهم يوم الإقتراع، مع التذكير بمواعيد توزيع بطاقة الناخب التي بدأت بتاريخ 8 نوفمبر وستنهي يوم 28 من نفس الشهر، لذا على الناخبين ان يعو جيداً حقيقة أنه بدون حصولهم على هذه البطاقة لن يستطيعوا التصويت أو الانتخاب يوم الاقتراع وإن كانوا مسجلين في سجل الناخبين.

 

 

 

شارك المحتوى عبر:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on email
Email
Share on whatsapp
WhatsApp