فريق من المفوضية يتابع عملية إنتخاب المجلس الأعلى للقضاء بتونس

فريق من المفوضية يتابع عملية إنتخاب المجلس الأعلى للقضاء بتونس

ضمن النشاطات المجدولة لبرنامج تبادل الموظفين الذي نصت عليه مذكرة التفاهم الموقعة بين المفوضية الوطنية العليا للانتخابات بليبيا، والهيئة العليا المستقلة للانتخابات بتونس. حضر فريق من المفوضية عملية انتخاب المجلس الأعلى للقضاء بتونس والتي جرت يوم الأحد 23 أكتوبر الجاري، وقد ضم الفريق كل من السادة “الصادق الزكار”، “سالم الحسومي”، “عبدالغني دعبوب”، “محمد القصبي”.

وقد أمكن للفريق متابعة عملية فتح مراكز الاقتراع من خلال التواجد بأكبر مركز إقتراع بتونس العاصمة والواقع بمقر كلية الحقوق بالمركب الجامعي، والذي يضم عدد (30) مكتب (محطة) إقتراع. كما تابع الفريق عملية الفرز والعد وإحتساب النتائج داخل محطات الاقتراع، ثم تحول أعضاء الفريق إلى قصر المؤتمرات الذي يضم المركز الاعلامي وغرفة العمليات الرئيسية، حيث تم إستعراض النتائج المرحلية التي وردت إلى المركز أولاً بأول وصولاً لإعلان النتائج النهائية من قبل رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بتونس، على تمام الساعة الواحدة بعد منتصف الليل.

وتتميز هذه الانتخابات بالخصوصية كونها تجرى لأول مرة في تونس لإنتخاب المجلس الأعلى للقضاء والمتكون من ثلاثة فروع (العدلي والإداري والمالي)، وهو مازاد من تعقيد العملية الانتخابية التي وصل عدد أنواع أوراق الاقتراع بها إلى (15) نوع، علما بأن الناخبين هم من العاملين في المجال القانوني والمالي والإداري وفق أنواع ورتب مختلفة، حيث يقوم كل ناخب بالتصويت وفق تخصصه ورتبته.

تجدر الإشارة إلى أن مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين الليبي والتونسي قد حددت ضمن بنودها الأنشطة ومجالات التعاون بين الطرفين، ومنها تبادل الخبرات من خلال الدعوات المتبادلة في الأحداث والأنشطة الانتخابية التي يتم عقدها تحت رعاية وإشراف كل منهما.

شارك المحتوى عبر:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on email
Email
Share on whatsapp
WhatsApp