توقيع اتفاقية تفاهم بين المفوضية العليا للانتخابات الليبية والهيئة العليا للانتخابات التونسية

توقيع اتفاقية تفاهم بين المفوضية العليا للانتخابات الليبية والهيئة العليا للانتخابات التونسية

وقعت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات الاثنين 26 سبتمبر2016، مذكرة تفاهم مع الهيئة العليا المستقلة للانتخابات التونسية ضمن سعي الطرفين إلى تطوير مستوى أداء المؤسستين في إدارة وتنفيذ العمليات الانتخابية.
 
قام بالتوقيع عن الجانب الليبي رئيس مجلس المفوضية السيد الدكتور/ عماد السايح، ووقّع عن الجانب التونسيّ رئيس الهيئة السيد الدكتور / شفيق صرصار، وذلك بحضور أعضاء مجلس المفوضية: السيد/ عبد الحكيم الشعاب، السيدة/ رباب حلب، وممثل عن الخارجية التونسية وعدد من موظفى الإدارة العامة والمكاتب التابعة لها، إلى جانب لفيف من وسائل الإعلام الليبية والتونسية، وذلك بمقر الإدارة الفرعية للهيئة العليا للانتخابات بتونس.
وفي كلمته التي قدمها خلال مراسم التوقيع أكد السايح على أهمية العلاقة والمصالح المشتركة بين المؤسستين والتى تسهم فى نجاح العمليات الانتخابية وقال: ” نحن اليوم نشهد إحدى أهم الخطوات التى من شأنها أن ترتقى بمستوى تلك العلاقة، وتدفع القيادات السياسية فى دولتينا نحو المزيد من الحرص على ديمومتها، ذلك أن التعاون فى مجال إدارة وتنفيذ العمليات الانتخابية التى تضطلع بها هيئتانا، يعد الأول والفريد من نوعه على مستوى العلاقة بين الدولتين فى تاريخهما، ويفتح مجالات للتعاون لم تكن فى السابق متاحة، وأن التوقيع على هذه المذكرة يعد الخطوة الأولى والمتميزة لبناء علاقات فاعلة وقوية تنعكس إيجاباً على الديمقراطية والحياة السياسية في البلدين”.
من جانبه أكد صرصار، رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بتونس، أن توقيع مذكرة التفاهم بين الهيئة والمفوضية الوطنية العليا للإنتخابات، ينصب في إطار ما يجمع البلدين من قواسم مشتركة على المستوى التاريخي والجغرافي والسياسي كما يعتبر تعاوناً أولياً بين الهيئة ومفوضية عربية، وذلك تكريساً للسعي الجاد نحو بناء هيئات انتخابية تستجيب للمعايير الدولية، وتتسم بالحياد والاستقلالية، وتعمل على بناء قدراتها الذاتية”
كما جرى على هامش توقيع المذكرة لقاء ضم الجانبين طُرح فيه العديد من المواضيع التى من شأنها أن تساهم فى تفعيل التعاون المشترك والاستمرارية لعقد هذه الاجتماعات.
تهدف الاتفاقية إلى رفع مستوى أداء الهيئتين في مجال إدارة وتنفيذ العمليات الانتخابية، وإدارة المخاطر بما في ذلك من تنظيم الورش والمؤتمرات واللقاءات المشتركة، ومشاركة ممثلين عن الهيئتين الانتخابيتين في مهمات مراقبة ومتابعة الانتخابات لكلا البلدين ، فضلا عن إجراء البحوث والدراسات وإصدار المطبوعات ذات الصلة بالانتخابات.

شارك المحتوى عبر:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on email
Email
Share on whatsapp
WhatsApp