ورشة حول اعتماد المراقبين بالدائرة الفرعية بني وليد

 
نظمت الدائرة الفرعية بني وليد الاثنين 9 يونيو 2014، ورشة عمل تثقيفية حول دور المراقبين ومؤسسات المجتمع المدني في العملية الانتخابية، بحضور عدد من المرشحين لانتخاب مجلس النواب، ووكلاء المرشحين، وإعلاميين، وممثلين لبعض مؤسسات المجتمع المدني، ومندوبين عن المؤسسات الخدمية بالمدينة كشركاء في العملية الانتخابية.
افتتح الورشة منسق دائرة بني وليد السيد محمد أبو شعالة بكلمة تناول فيها أهمية المشاركة في إنجاح هذا الاستحقاق الانتخابي. ودعا المشاركين في المراقبة إلى الالتزام بلوائح المفوضية والتقيد بمدونة قواعد السلوك، وتقديم تقاريرهم إلى مكتب الدائرة.
واستعرضت المدربة الدولية السيدة سعاد الهريوت في شرح تفصيلي مواد قانون انتخاب مجلس النواب والمعايير المعتمدة لتقسيم الدوائر الانتخابية وتوزيع المقاعد عليها موضحةً مهام المراقبين ووكلاء المرشحين والإعلاميين المحليين وآلية اعتماد المراقبين وضوابط مدونة السلوك الخاصة بكل نوع من أنواع الاعتماد .
وقدم منسق اعتماد المراقبين بالدائرة السيد نجيب حامد شرحاً عن أنواع الاعتماد والإجراءات المتبعة للاعتماد، ومهام موظف الاعتماد لافتا إلى أنواع تصاميم البطاقات وإلى الخطوات المتبعة لتقديم متطلبات الاعتماد ابتداءً من تسمية المندوب وانتهاءً باستلام البطاقات، وأوضح مشرف التدريب السيد اللافي موسى كيفية تعامل المراقب ووكيل المرشح والإعلامي مع رئيس وموظفي مراكز الاقتراع وأهمية التزام كل منهم بدليل الإجراءات.
 
 

شارك المحتوى عبر:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on email
Email
Share on whatsapp
WhatsApp