fet

الوزارات الداعمة للمفوضية تناقش مزيدا من خطط التعاون

عقد صباح اليوم الخميس 26 ديسمبر 2013 اجتماعا ضم عددا من مندوبي الوزارات الداعمة للعملية الانتخابية (التعليم، النفط والغاز، الثقافة، الخارجية، الإعلام، الاتصالات، الحكم المحلي)، وذلك بمقر المفوضية الوطنية العليا للانتخابات.

افتتح الاجتماع السيد صلاح الكميشي مدير مكتب المتابعة بالمفوضية، مثمنا جهود الوزارات الداعمة، ومؤكدا على أهمية دور كل منها خلال هذه المرحلة التي تشهدها ليبيا. واستعرض الاجتماع كيفية الاستفادة من الوقت المتبقي من مرحلة تسجيل الناخبين، ووضع آلية لتكثيف الجهد خلال مرحلة الإضافة والنشر والتي ستبدأ قريبا.

وطرح مدير إدارة التوعية والإعلام السيد حسام الزقعار، كافة العقبات وأوجه القصور في تنفيذ بنود خطة التعاون مع الوزارات، والتي وضعت في اجتماعات سابقة، ومن بينها التعاون مع وزارة الإعلام، من جانبه ناقش السيد العموري الهمالي، وكيل وزارة الإعلام، بعض التفاصيل التي تحتاج إلى تنسيق استثنائي بين الطرفين، وأكد أن المرحلة القادمة سوف تشهد نشاطا إعلاميا مكثفا بالإذاعات والمؤسسات التابعة للوزارة.

وبخصوص تسجيل الناخبين المقيمين خارج ليبيا، أوضح مندوب وزارة الخارجية السيد عبد الحميد المقيرحي الخطوات التي استحدثتها الوزارة في هذا الشأن، ومنها تسهيل استخراج الرقم الوطني والذي يعد العقبة الأساسية أمام اللبيبين بالخارج. من جهة أخرى، استعرض مندوب وزارة التعليم السيد عبد اللطيف كشلاف مستوى ما تم إنجازه بحسب خطة التعاون مع المفوضية، كإقامة الدورات التدريبية للمعلمين (موظفي مراكز الانتخاب)، والاستعداد لاستقبال المواطنين بمرحلة الإضافة والتعديل.

وفي سياق متصل، أعلن الحاضرون عن استيائهم من القرار الخاص بإعلان إجراء انتخابات المجالس المحلية، في وقت يتزامن مع انتخابات الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور، وخاصة أنها ستجرى بنفس آلية التسجيل وفي نفس المدارس، الأمر الذي سوف يسبب إرباكا للمواطنين، ووعد مندوب وزارة الحكم المحلي السيد عبد الباري شنبار أنه سيسعي إلى حل هذه الإشكالية بوضع تنسيق مناسب يضمن نجاح العملية الانتخابية.

شارك المحتوى عبر:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on email
Email
Share on whatsapp
WhatsApp