المفوضية تعلن تمديد فترة تسجيل الناخبين حتى نهاية ديسمبر الجارى

أعلنت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات عن تمديد فترة تسجيل الناخبين لانتخابات الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور حتى يوم 31  ديسمبر الجاري.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده رئيس مجلس المفوضية السيد نوري العبار، بحضور مؤسسات إعلامية محلية ودولية. وافتتح العبار المؤتمر بتهنئة الليبيين الذين سجلوا بالانتخابات والذين تجاوز عددهم نصف مليون ناخب.

وقال في معرض كلمته: “أن مرحلة انتخابَ الهيئةِ التأسيسيةِ لصياغة مشروع دستورٍ دائم للبلاد هي مرحلة تاريخية تشكل حاضر ومستقبل ليبيا ونجاح ثورتها، وهذا يضع الليبيين أمام مسؤولياتهم التاريخية، ليحددوا اختياراتهم المصيرية للمضي في المسار الديمقراطي،  ومواجهة التحديات الكبيرة”.

وأفاد أن عدد الناخبين وصل وحتى ظهيرة اليوم 19 ديسمبر 2013، (525,544) ناخب، ونسبة مشاركة المرأة (37,49% ) وعدد الناخبين المسجلين من خارج ليبيا قد وصل إلى (2,584) ناخب. كما أفاد أن الإحصائية المتوقعة لأعداد الناخبين حتى يوم 21 ديسمبر 2013 هى 643,300 ناخب، وقد تبلغ عدد 975,000 ناخب بانتهاء يوم 31 ديسمبر 2013،  وجاء قرار التمديد بناء على هذا الازدياد في عدد الناخبين وعلى إحصائية الأرقام المتوقعة.

وحول نشر القوائم النهائية للمرشحين قال العبار أنها ستنشر اعتبارا من يوم الاثنين 23 ديسمبر الجاري، على أن تبدأ الدعاية الانتخابية للمرشحين بعد  48 ساعة من نشر القوائم النهائية، ودعا المرشحين إلى الالتزام بسقف الدعاية الانتخابية المحدد من المفوضية.

وأعلن أن المفوضية استلمت قاعدة بيانات لليبيات المتزوجات من غير الليبيين  تتضمن ما يقارب 5500 امرأة. مشيرا إلى أن ذلك سيساعد على حل كافة الإشكالات المتعلقة بتسجيل هذه الفئة من النساء التي لم تتمكن من التسجيل في وقت سابق.

وناشد العبار في بيانه كافة المواطنين ومؤسسات الدولة والوزارات ووسائل الإعلام ومؤسسات المجتمع المدني لدعم العملية الانتخابية، موضحا أن المفوضية ليست وحدها المعنية بتحقيق التحول الديمقراطي، ومنوها الجهات التي تقاعست عن القيام بدورها أن تلتزم بمسؤوليتها في هذه المرحلة الهامة من تاريخ ليبيا.

شارك المحتوى عبر:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on email
Email
Share on whatsapp
WhatsApp